تذكير للصديق الكبير..الشفافية والمكاشفة أول درجة في سلم الإنقاذ والإصلاح

تذكير للصديق الكبير..الشفافية والمكاشفة أول درجة في سلم الإنقاذ والإصلاح

وكالة الغيمة الليبية للأخبار – خاص.

عقد محافظ مصرف ليبيا المركزي “الصديق الكبير” جلسة حوارية يوم الثلاثاء صحبة المستشار الاقتصادي ومدير إدارة البحوث و الإحصاء بالمصرف المركزي، متبنين فيها حزمة من الإصلاحات المالية والاقتصادية والتجارية للعرض على الجهات التشريعية والتنفيذية في البلاد.

وطالب المحافظ ومرافقيه الحضور من الإعلاميين تبني هذه السياسة الجديدة والحزمة المعروضة وتسويقها للرأي العام، معتبرا أن الوضع الاقتصادي والمالي سيئ، قائلا “نرفع الراية الحمراء”.

وإذ نعلم حلاكة الوضع الاقتصادي والمالي كمواطنين أولاً وصحافيين نعيش ظروف ومعاناة الناس ثانياً، ربما أكثر ممن عزلتهم الكراسي والمناصب والعضويات الإدارية وميزاتها التي تحجب رؤية الواقع وتُبعد ملامسته، فأننا نذكر السيد المحافظ برسالتنا المتضمنة أيضا حزمة من الأسئلة التي تنتظر الرد خاصة المتعلق بالإطلاع على توصيات لجنة السياسات النقدية بالمصرف قبل سنة 2015 والتي ببساطة قد يكون إتباعها أو مخالفتها حصد لذلك اليوم.

وختاما للتذكير نقول للصديق الكبير أن الشفافية والمكاشفة أول درجة في سلم الإنقاذ والإصلاح .. إِن وُجدت الرغبة الصادقة لذلك !!

الإطلاع على المرفقات بعد الإشتراك

Existing Users Log In
   

مقالات ذات صله