صحف سويسرية: البنوك و المستشفيات السويسرية كانت مفتوحة للمقاتلين الليبيين

صحف سويسرية: البنوك و المستشفيات السويسرية كانت مفتوحة للمقاتلين الليبيين

وكالة الغيمة الليبية للأخبار – سويسرا.

ذكرت صحف سويسرية اليوم الأحد أن البنوك السويسرية وكذلك المستشفيات كانت مفتوحة للمقاتلين الليبيين مثل “قيس بن حميد” شقيق ” وسام بن حميد” عام 2014.

ووفقًا لـصحيفة الأحد “Sonntagszeitung” السويسرية ، تمكن بن حميد من فتح حساب مصرفي وإيداع 100 الف فرنك سويسري ، وإنشاء شركة خاصة وإحضار والديه إلى سويسرا لإجراء عملية جراحية في مستشفى “جونولير” الخاص.

وأوضحت الصحيفة أن ليبي أخر يقال إنه قريب من جماعة الإخوان المسلمين و اسمه “ف” مقيم كلاجئ في مدينة (لوقانو) التابعة للجزء الإيطالي من سويسرا لأكثر من 20 سنة، قدم المساعدة لبن حميد ولأكثر من 40 شخص ليبي أخر بخصوص العلاج الطبي في المستشفيات السويسرية .

وقال التقرير إن جميع العلاجات الطبية تم دفعها عن طريق التأمين الصحي في طرابلس، كما ذكرت المقالة أن التأمين الطبي يدفع أيضاً لعائلات الجهاديين، وقد تم إرسالهم إلى أوروبا كموظفين في الدولة الليبية.

كما أشار التقرير إلى أن التأمين مشترك في عمليات تمويل للأسلحة يقوم بها  أمير سابق في الجماعة الإسلامية المقاتلة الليبية، وأن مجلس النواب الليبي قد وضع الجهات القائمة على تلك التأمينات ضمن لائحة الإرهاب.

التقرير الصحفي ذكر أن “قيس بن حميد” قد أوقف عمل شركته في فبراير 2018، وأن الأخوين “بن حميد” معروفان جداً في إيطاليا وقد وردت اسماؤهم في تقارير صادر عن الخدمة السرية الإيطالية (AISE) ، كممولين في تعاملات مع الجهاديين.

 

الإطلاع على المرفقات بعد الإشتراك

Existing Users Log In
   

مقالات ذات صله