الإقتصاد والأعمال

“الزبير” عامل أفريقي يحول نبات (الديس) الضار بالزراعة لمصدر رزق له ولرفاقه

وكالة الغيمة الليبية للأخبار – بنت بية.

يعمل “الزبير” ورفيقاه من دولة النيجر ومنذ أكثر من عامين في صناعة (الحصائر) بأحجامها المختلفة من نبتة (الديس) الضارة والمنتشرة بكثافة في مزارع محلة الأبيض والمحلات الأخرى ببلدية بنت بية.

ويعتبر المزارعون نبات (الديس) من النباتات والآفات الضارة بالزراعة، فالنبتة لا تأكلها مواشيهم، وتتسبب في تلف وضعف محصولهم، وقد فشلت معظم الطرق كالمبيدات الزراعية في التخلص منها قبل أن يتخذها “الزبير” حرفة وباب رزق له ولرفيقيه.

ويبدأ “الزبير” ورفيقاه العمل اليومي بحصاد النبتة ومن تم تترك أربعة أيام لتجف ومن تم يبدأ العمل عليها، وتختلف مدة الإنجاز وفقاً للأحجام والمقاسات المطلوبة، حيث تلقى منتجاتهم رواجاً من المواطنين لاستخدامها كمفروشات وأسقف للجراجات والاستراحات.

ويرغب المزارعون والمواطنون بالمحلة أن يتعلم أبناؤهم والشباب هذه الحرفة لتوفر لهم فرص عمل وباب رزق وربح وليتخلصوا من هذا النبات الذي لطالما أزعجهم وتسبب في تلف محاصيلهم وخسائر كبيرة لهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى