الإقتصاد والأعمال

مراسم افتتاح الدورة الرابعة لمعرض ليبيا للإنشاءات بمشاركة محلية ودولية

وكالة الغيمة الليبية للأخبار- طرابلس.

افتتح وزير الإسكان والمرافق بحكومة الوحدة الوطنية “أبو بكر الغاوي”صباح يوم الاثنين، فعاليات معرض ليبيا للإنشاءات في دورته الرابعة، المنعقد على أرض معرض طرابلس الدولي، في الفترة من 28 يونيو الجاري وحتى غُرت يوليو القادم، بمشاركة (135) شركة محلية، أكثر من(100) شركة تونسية،(14) شركة (تركية، سعودية، أمارتية)، (4) شركات مصرية، من تنظيم الشركة الدولية للمعارض والمؤتمرات، و حضر مراسم الافتتاح وزير الصناعة والمعادن “أحمد ابو هيسة”، وكيل وزارة الاقتصاد والتجارة”سهيل أبو شيحة”وزيري التجارة وتنمية الصادرات والصناعة والطاقة والمناجم “محمد بو سعيد”، التجهيز والإسكان والبنية التحتية”كمال الدوخ”، سفير الجمهورية التونسية لدى ليبيا”الأسعد العجيلي”، غرفة التجارة والصناعة والزراعة طرابلس، الهيئة العامة للمعارض، الاتحاد العام لغرف التجارة والصناعة والزراعة، غرفة التجارة والصناعة بصفاقس.

وقد تجول الوزراء و الحضور في أروقة واجنحة المعرض،  واطلعوا على ما تعرضه الشركات المشاركة من انتاجها وخدماتها في شتى مجالات الإنشاءات والمقاولات والمعدات .

وقال “الغاوي” في كلمته ان حاجة ليبيا للاعمار ليس من باب الترف، إنما هى ضرورة قسوى وحاجة اساسية مُلحة، في ظل غياب عقود المشاريع الاعمارية والتنموية عن البلاد وفق خطط وبرامج مدروسة ورؤية واضحة، كان بالامكان ان توافق تطلعاتها، مؤكداً على الالتزام بواجب الوزارة تجاه الأجيال القادمة من خلال وضع خطط تنموية وبرامج الاعمار التي تكفل تقدم البلاد وتحقيق نموها، ملتزماً باتخاذ ما يلزم لتوفير البيئة الملائمة.

وبدوره عبر الوزير”الدوخ” عن سعادته مواكبته الدورة الرابعة لمعرض ليبيا للانشاءات، باعتباره من أبرز الفعاليات الاقتصادية في مجال دعم التعاون التونسي الليبي، مشيراً إلى ان هذا المعرض يعد فرصة حقيقية للصناعيين والمستثمرين بكلا البلدين لدعم الشراكة بينهم، أملاً ان تشهد الفترة القادمة تطوراً في مجال البناء والتعمير والتشييد.

يُذكر أن هذه الدورة هي الأولى في طرابلس وتهدف  الى دخول  الشركات المشاركة  للسوق الليبي والاستفادة من الفرص التي تمنحها مشاريع إعادة إعمار ليبيا، اضافة لخلق تعاون مشترك وعلاقات متينة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى