التعليم والعلوم

الوكيل يوضح الإجراءات التي اتخدتها وأعدتها وزارة التعليم لاستئناف الدراسة

وكالة الغيمة الليبية للأخبار – طرابلس.

أوضح وكيل وزارة التعليم لشؤون الديوان والتعليم العام “عادل جمعة” ما قال إنه فهم خاطيء لخطة الوزارة بخصوص استئناف الدراسة في 13 يونيو القادم، مبيناً جملة الترتيبات التي أعدتها الوزارة ضمن خطتها لاستئناف الدراسة تلخصت في النقاط التالية :

  • أن وزارة التعليم حرصت في وقت مبكر على إيقاف الدراسة في جميع المؤسسات التعليمية والجامعية والمعاهد العليا منذ 15 مارس، كإجراء احترازي بعد انتشار فيروس كورونا في عدد من دول العالم ، وقد سبقت بذلك دول كثيرة تفشى بها المرض .
  • متابعة الوزارة لكافة الإجراءات التي اتخذتها منظمة الصحة العالمية للوقاية من هذه الجائحه، والاتصالات مستمرة مع جميع المنظمات الدولية للأخذ بالتوصيات الصادرة .
  • طرحت الوزارة خطة شاملة بحضور اللجنة المركزية لمكافحة الجائحه، تضمنت إقرار الدروس التعليمية عبر القنوات التلفزيونية لضمان استمرار التعلّم خلال فترة قفل المدارس ، ومن ثم وضع خطة لاستئناف الدراسة للشهادتين الاعدادية والثانوية فقط وتم اعتماد هذه الخطة من قبل اللجنة العلمية لمكافحة الجائحة بشروط محددة، وقد تعهدت الوزارة بتنفيذ جميع الاشتراطات الواردة في تقرير اللجنة .

وأكد “جمعة” على أن المستهدفين للدراسة هم طلبة الشهادتين الإعدادية والثانوية ولمدة ستة أسابيع فقط ومن ثم إجراء الامتحانات النهائية، مضيفاً أن إستئناف الدراسة لطلبة مراحل سنوات النقل لم يتحدد بعد، وسيتم بناء على تقييم الوضع ومدى نجاح العودة لطلبة الشهادتين ووفق ما تقتضيه المصلحة الوطنية ومدى انحسار الجائحه ليبنى على الشيء مقتضاه على حد تعبيره.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق