الصحة والبيئة

اختتام فعاليات مؤتمر جراحة الأمراض الوظيفية بالمخ والأعصاب والعمود الفقري بطرابلس

وكالة الغيمة الليبية للأخبار – طرابلس.

اختتمت صباح اليوم السبت بطرابلس، فعاليات المؤتمر العلمي لجراحة الأمراض الوظيفية بالمخ والأعصاب والعمود الفقري الثاني، الذي نظمته الجمعية الليبية لجراحي المخ و الأعصاب والعمود الفقري، بالتعاون مع الجمعية شرق الوسطية لجراحة الأعصاب الوظيفية (MSSFN)، و الذي شارك فيه عدد من الاختصاصيين والأستشاريين والأطباء وشركات المعدات الطبية من داخل وخارج ليبيا.

وألقى الأطباء المشاركون بالمؤتمر مجموعة محاضرات علمية خاصة بجراحة الأمراض الوظيفية بالمخ و الأعصاب والعمود الفقري، استعرضوا من خلال عرض مرئي عديد الحالات التي خضعت لعمليات دقيقة وشهدت نجاحاً ملحوظ، كما أقيم على هامش المؤتمر معرضا طبيا عرضت فيه شركات توريد الأدوية والمعدات والمستلزمات الطبية، ما يحتاجه هذا النوع من التخصصات الطبية.

وقال رئيس الجمعية و استشاري جراحة المخ والاعصاب والعمود الفقري “فيصل طالب” لوكالة الغيمة الليبية للأخبار، يُعد هذا اللقاء فرصة لمشاركة زملاء المهنة من داخل البلاد وخارجها، تخصص جراحة الاعصاب الوظيفية وأورام المخ والأعصاب والعمود الفقري المعقدة، أيضاً جراحة التشوهات الخلقية في العمود الفقري للكبار والصغار التي تُعد من التخصصات الدقيقة.

ويأمل”بن طالب” من المسؤولين وصانعي القرار في الدولة الليبية الالتفات لمرضى هذا النوع من الأمراض، من خلال مساعدتهم بتوفير الأجهزة والمعدات والأدوية لأنها مرتفعة الأثمان، موضحا أن العلم تطور وأصبحت أسعار العمليات مُكلفة.

وأوصى الحضور في ختام المؤتمر بضرورة الإهتمام بهذا النوع من الجراحات الدقيقة لتقديم أفضل الخدمات الطبية للمرضى، بهدف توطين العلاج بالداخل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى