الصحة والبيئة

لجنة مكافحة (كورونا) بسبها تؤكد أن الوضع الوبائي لايزال كما هو عليه

وكالة الغيمة الليبية للأخبار – سبها.

قال الناطق الرسمي للجنة إدارة أزمة جائحة (كورونا) بسبها ” صلاح إبراهيم” إن الأخبار المتداولة عن سيطرة مدينة سبها على الوباء عارية عن الصحة تماماً والوضع الوبائي لايزال كما هو، والسبب وراء هذه الإشاعات هو عدم إجراء التحاليل من قبل المركز الوطني فرع سبها وهو حاليا يقوم بعمل التحاليل للحالات الطارئة ويرجع ذلك لنقص المشغلات.

وأضاف ” إبراهيم” حاولنا التواصل مع المركز لمعرفة الكمية المتوفرة لديهم وهل قام مندوبهم بالعاصمة باستلام المشغلات لم نتحصل على إجابة، وعدم تعاون إدارة المركز وضعف خطابها الإعلامي هو الذي أدى إلى فتح المجال لأصحاب الشائعات ليعبثوا بعقول المواطنين وهذا الأمر سيؤدي إلى حالة انفلات ولامبالاة ستؤدي إلى ارتفاع حالات الإصابة.

وأشار ” إبراهيم” أن تعامل إدارة المركز مع الظروف الحالية يعتبر سلبيا جداً مع العلم أن الطواقم الفنية بالمركز تؤدي مهامها بكل مهنية وتقدم في مجهودات جبارة، والجدير بالذكر أن حالات الشفاء في ارتفاع ملحوظ وتقترب من معادلة الحالات النشطة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق