المجتمع والحياة

أهالي مدينة بني وليد يحيون ذكرى القرار رقم (7)

وكالة الغيمة الليبية للأخبار – بني وليد.

نظم عدد من سكان بني وليد، وقفة احتجاجية في الذكرى التاسعة لأحداث القرار رقم (7) الصادر عن المؤتمر الوطني العام في 2012، الذي سمح لعدد من الكتائب المسلحة باقتحام المدينة.

وشدد المحتجون على ضرورة الملاحقة القانونية للمتسببين في إصدار القرار، ومحاسبتهم على اجتياح المدينة وقتل الأبرياء من الشيوخ والنساء والأطفال .

 ويخرج أهالي المدينة في كل عام في ذكرى هذا القرار في تظاهرات منددة بمن أصدر القرار ومن نفذه، والذي راح ضحيته عشرات القتلى ومئات الجرحى والمعتقلين، وحرق وتدمير أكثر من (4500) منزل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى