المجتمع والحياة

على بعد أمتار من مركز الحرس البلدي الظهرة صيدلية تبيع الكمامات بأكثر من (4) أضعاف سعرها في أماكن أخرى

وكالة الغيمة الليبية للأخبار- طرابلس.

استنكر الصيدلي داخل المركز الدولي الطبي التخصصي الكائن في منطقة الظهرة بمدينة طرابلس والمجاور لمصرف ليبيا المركزي، على أحد المترددين على الصيدلية طلبه الحصول على فاتورة بقيمة الكمامة العادية المعدة للإستعمال اليومي الوقائي من جائحة (كورونا) والمنتشر استعمالها في الأشهر الأخيرة وأصبحت متوفرة في كل مكان ومن السلوك الوقائي للمواطن.

ويأتي طلب المواطن الحصول على فاتورة بعد أن لاحظ أن الصيدلية تبيعها داخل إحدى العيادات الطبية الخاصة (مركز طبي تخصصي) يتردد عليه المرضى وذويهم، وعوضاً أن توفر هذه الكمامات مجاناً أو حتى بسعر رمزي، فإن الصيدلية تبيع الكمامات بسعر مبالغ فيه يصل إلى (1,5) دينار للقطعة، في الوقت الذي يبلغ سعرها نصف دينار بمعظم الأماكن العامة.

ولأن المواطن استغرب هذا السلوك غير الإنساني من أهل المهنة الإنسانية التي تحرص على الأرواح وحمايتها، وتحولهم إلى تجار همهم الأول الربح وتحقيق المكاسب المادية، فقد توجه للتنبيه عبر الإعلام وتوعية المواطن بحقوقه، مطالبا الجهات ذات الاختصاص من حرس بلدي وأجهزة التفتيش والضبط القضائي بمتابعة مثل هذه الظواهر التي تعمل لزيادة نشر الأوبئة والأمراض من خلال مطامعها غير المبررة.

يذكر أن أسعار الكمامات مؤخراً تتراوح بين (9- 12) دينار للعلبة عبوة (50) قطعة، وتعلن عن توفرها العديد من صفحات التواصل الاجتماعي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى