الهجرة وحقوق الإنسان

خارجية الوفاق تدين القصف على مركز أيواء المهاجرين غير النظاميين بتاجوراء

وكالة الغيمة الليبية للأخبار- طرابلس.

عقد الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية بحكومة الوفاق الوطني”محمد القبلاوي” ظهر يوم الأربعاء مؤتمراً صحفياً أدلى فيه ببيان حول مستجدات الأحداث والقصف الذي أستهدف مركز تاجوراء (الضمان) للهجرة غير نظامية ليلة البارحة والواقع داخل نطاقة البلدية، أستهله بالترحم على من قضو بهذا القصف والذي راح ضحيته (50) شخص بحسب الناطق، الذي أضاف أن وزارة الخارجية بحكومة الوفاق الوطني تدينه، مطالبة المجتمع الدولي عامة والاتحاد الأفريقي خاصة بالتحرك الفوري والعاجل للتحقيق ومعرفة هوية هذا الطيران.

مضيفا كما تستنكر الوزارة هذه الجريمة فأنها ترحب بمطالبة الاتحاد الأفريقي إجراء تحقيق مستقل وشفاف لضمان محاسبة المسؤولين على هذا الفعل، وتشدد على توثيق هذه الجريمة التي تخالف القوانين والأعراف الدولية وإدانتها من قبل المنظمات الحقوقية والدولية وتقديم مرتكبيها للعدالة.

ودعت وزارة الخارجية الليبية مجلس الأمن لعقد جلسة طارئة حول ليبيا ومناقشة الأحداث القائمة بالعاصمة طرابلس، و الدول الكبرى الفاعلة لتحمل مسؤوليتها تجاه ما يحدث من جرائم ترقى لمستوى جرائم الحرب.

وتؤكد الوزارة بتحمل حكومة الوفاق مسؤولياتها تجاه تأمين المهاجرين غير النظاميين الموجودين لديها داخل مراكز الايواء، وبهذا الصدد تؤكد بأنها شرعت مباشرة بمخاطبة المجتمع الدولي والمنظمات الدولية والحقوقية على رأسها مجلس الأمن الدولي ومنظمة الهجرة الدولية والمفوضية السامية للاجئين ومحكمة الجنايات الدولية للعمل على توثيق هذه الأفعال والتحقيق فيها.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق