الهجرة وحقوق الإنسان

وزيرة الداخلية الإيطالية تعلن عن مهمة وشيكة إلى ليبيا وتشدد على ضرورة إدارة تدفقات الهجرة بجهد مشترك

وكالة الغيمة الليبية للأخبار – روما.

أعلنت وزيرة الداخلية الإيطالية “لوتشانا لامورجيزي” عن مهمة وشيكة إلى ليبيا، مشددة على ضرورة إدارة تدفقات الهجرة بجهد مشترك، والذي ينبغي إبعاده عن الدعاية دائمًا، موضحة أن هذه الظاهرة معقدة والنهج الصحيح لتحديد الحلول المناسبة لحوكمتها، ينطوي بالضرورة على حوار مستمر مع بلدان مغادرة وعبور المهاجرين ومع الاتحاد الأوروبي أيضاً.

وقالت “لامورجيزي” إنه لهذا السبب سأعود قريبًا إلى ليبيا، كما أخطط للعودة إلى تونس أيضًا مع (المفوضة الأوروبية المكلفة بشؤون الداخلية “يلفا يوهانسون”، وأردفت نحن ملتزمون في (بروكسل) أيضًا حتى تقدم أوروبا أخيرًا، دليلا رائعًا للتماسك والانفرادية في إطار ميثاق الهجرة واللجوء الجديد، وهو توازن بين مبدأ المسؤولية والتضامن الفعال بين الدول الأعضاء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى