شؤون سياسية

إيطاليا وفرنسا يؤكدان على الالتزام المشترك لصالح استقرار ليبيا

وكالة الغيمة الليبية للأخبار – روما.

أكد رئيس الوزراء الإيطالي “ماريو دراغي” والرئيس الفرنسي “إيمانويل ماكرون” يوم الجمعة على الالتزام المشترك لصالح استقرار ليبيا.

وقال “دراغي” بعد التوقيع على معاهدة (كويرينالي)، في الأشهر الأخيرة، تكثفت العلاقات بين إيطاليا وفرنسا، منوها بالالتزام المشترك لصالح الاستقرار في ليبيا، وذلك بفضل المؤتمر الدولي الذي انعقد في باريس هذا الشهر، برئاسة إيطاليا وفرنسا جنبًا إلى جنب مع ألمانيا وليبيا والأمم المتحدة.

وأوضح “ماكرون” لقد كافحنا معًا من أجل ليبيا، متحدثًا عن التقارب بين روما وباريس، وقال لدينا الكثير لنفعله سويًا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى