شؤون سياسية

الجامعة العربية تبدي تفاؤلا حذرا بشأن التطورات الأخيرة بليبيا وتحذر من هشاشة الوضع

وكالة الغيمة الليبية للأخبار – القاهرة.

أبدى الأمين العام لجامعة الدول العربية، “أحمد أبو الغيط” تفاؤلا حذرا بشأن التطورات الأخيرة في ليبيا من حيث الالتزام بوقف إطلاق النار والتفاوض بين طرفي الصراع.

وتوقع “أبو الغيط” أن تؤدي التطورات الأخيرة في ليبيا إلى اتفاق ليبي شامل لاستكمال المرحلة الانتقالية وتتويجها بانتخابات تشريعية ورئاسية، محذرًا في الوقت ذاته من هشاشة الوضع وأنه عرضة للتراجع في أية وقت.

وقال “أبو الغيط” أمام الاجتماع الوزاري للجنة المتابعة الدولية المنبثقة عن قمة مؤتمر برلين حول ليبيا، يوم الاثنين، لقد شاهدنا خلال الأشهر القليلة الماضية جملة من التطورات المهمة التي ساهمت، وبشكل تراكمي وبناء، في حلحلة الأزمة من حيث الالتزام الذي تبديه الأطراف بوقف إطلاق النار، والتئام الحوارات الليبية، هذه كلها تطورات يمكن حقاً أن تقربنا من نقطة التوصل إلى اتفاق ليبي شامل لاستكمال المرحلة الانتقالية وتتويجها بالانتخابات الرئاسية والتشريعية.

وتابع “أبو الغيط” لكننا نعلم أيضا أن الوضع يظل هشا ومعقدا وعرضة للتراجع في أي وقت، ولن تتوافر فرص النجاح والصمود للتسوية التي نسعى إليها ما لم تتوقف الانتهاكات المستمرة لحظر السلاح والاستقدام المتواصل للعتاد العسكري والمرتزقة، وما لم يتم التوصل إلى حل دائم وجذري للتهديد الذي تمثله المجموعات والتشكيلات المسلحة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى