شؤون سياسية

النائب العام يطالب بملاحقة وزيرة الخارجية ووضعها تحت المساءلة الجنائية

وكالة الغيمة الليبية للأخبار – طرابلس.

طالب النائب العام “الصديق الصور” بملاحقة وزيرة الخارجية “نجلاء المنقوش”، ووضعها تحت طائلة المساءلة الجنائية، بسبب شكاوى من (3) دبلوماسيين، موجها رسالة إلى رئيس المجلس الرئاسي “محمد المنفي” بشأن ذلك، بحسب وكالة (سبوتنيك).

وأحال النائب العام، مذكرة معدة من قبل المحامي العام بمكتبه “فاطمة المنصوري”، بشأن الشكاوى المقدمة من كل من سفيري ليبيا لدى أمريكا وسلطنة عمان، ونائب مندوب ليبيا لدى جامعة الدول العربية، بخصوص طلب “المنقوش” عودتهم إلى ليبيا والالتحاق بأعمالهم بالداخل لانتهاء مدة عملهم بالخارج.

وأشار مكتب النائب العام، إلى ما وصفها بالمغالطات والتجاوزات التي شابت المراسلات والإجراءات التي تم اتخاذها من قبل وزارة الخارجية في مواجهة السفراء ومن في حكمهم، وما انطوت عليه تلك المكاتبات والإجراءات التي تمت حيالهم من تعسف وتجاوز لاستعمال السلطات، والضرب بالتشريعات والقوانين النافدة عرض الحائط.

ونبهت المذكرة، كل من رئيس المجلس الرئاسي ورئيس حكومة الوحدة الوطنية بوضع وزيرة الخارجية تحت طائلة المساءلة الجنائية، معتبرة أن النائب العام يقوم بدوره في حماية حقوق الأفراد وحرياتهم من تعسف الإدارة وانحرافها بسلطاتها، ولضمان تسييرها ومزاولتها لاختصاصاتها وصلاحياتها.

ورأى مكتب النائب العام، أن ما قامت به وزيرة الخارجية مخالفة صريحة وتجاوزا للاختصاصات المنوطة بها، وطلب منها عدم اتخاذ أي إجراء يتعلق بتسمية أو إعفاء أو سحب السفراء أو ممثلي الدولة إلا عن طريق اقتراح من رئيس الحكومة موجه إلى المجلس الرئاسي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى