شؤون سياسية

بيان لرئيس وأعضاء الجمعية العمومية للهلال الأحمر الليبي حول التدخل في اختيار قياداتها

وكالة الغيمة الليبية للأخبار – بنغازي.

ألقى رئيس وأعضاء الجمعية العمومية للهلال الأحمر الليبي بياناً أوضحوا فيه أن الجمعية ذات صفة أهلية تطوعية تعمل للنفع العام ومساعدة للسلطات العامة ولها شخصيتها الاعتبارية المستقلة، تأسست في 5 أكتوبر 1957م بمدينة بنغازي واعترفت بها اللجنة الدولية للصليب الأحمر وانضمت إلى الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر في عام 1958 م وهي تعمل في إطار المبادئ السبعة للحركة الدولية .

موضحين أن جمعية الهلال الأحمر تعمل على تلبية الاحتياجات الإنسانية والتخفيف من معاناة الفئات المتضررة من النزاعات والكوارث عن طريق فروعها البالغ عددها (36) والمنتشرة في كافة أرجاء البلاد.

وسرد البيان مضمون القانون رقم 2 لسنة 2019 م بشأن الهلال الأحمر الليبي والذي خول الجمعية العمومية للجمعية اختيار قياداتها من رئيس الجمعية ونائبه والأمين العام، وما نص على الاستقلالية عن السلطتين التشريعية والتنفيذية تجسيدًا للمبادئ الأساسية للحركة الدولية، وذلك تعقيبا على ما وصفه أعضاء الجمعية من تدخل للنائب الأول لرئيس مجلس النواب بإصدار قرار بتشكيل لجنة تسييرية للهلال الأحمر بالمخالفة للقانون ولمبادئ الحركة وتم تصحيح الوضع عن طريق رئيس مجلس النواب بإلغاء القرار، الأمر الذي لم يتقبله النائب الأول مصدراً عقب ذلك كتاباً، ويستمر بالتدخل في الجمعية حسب البيان.

وشجب أصحاب البيان مستنكرين أي تدخل في أعمال الجمعية وأي تغيير من خارج جمعيتها العمومية، محملين النائب الأول لرئيس مجلس النواب كافة الأضرار اللاحقة بالجمعية و تهدید وحدتها، مثنين علي دعم الأمين العام للاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر ، واللجنة الدولية للصليب الأحمر مؤكدين استمرارية العمل الإنساني مطالبين النائب العام باتخاذ الإجراءات القانونية لحماية وحدة الجمعية واستقلالها .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى