شؤون سياسية

بيان لعدد من عمداء البلديات حول جلسة مساءلة الحكومة فيما يخص موضوع تفتيت المركزية ونقل الاختصاصات

وكالة الغيمة الليبية للأخبار – طبرق.

قال رئيس المجلس التسييري لبلدية طبرق “فرج أبو الخطابية” نيابة عن عدد من عمداء البلديات إنه بعد تواصل أغلب البلديات مع بعضها حول ما صدر عن جلسة مساءلة الحكومة حول موضوع تفتيت المركزية ونقل الاختصاصات وتقليل أسباب الصراع السياسي والاقتتال في ليبيا بسبب المركزية المقيتة، وعندما استبشرنا خيرا ببداية الغيث والانتقال إلى التوسع في نقل الاختصاصات وإعطاء الصلاحيات وتوزيع الموارد بشكل عادل وقربها من المواطن عن طريق الحكومات المحلية، واستفاده كل المواطنين من الخدمات والموارد المتاحة لهذا البلد وعن قرب في بلدياتهم، نتفاجأ بطرح مخجل من بعض النواب ذوي المصالح الضيقة والشخصية في مشهد كنا نتمنى ألا نراه في ظل هذه المآسي التي تعصف بالبلاد، حسب وصفه.

وأوضح “أبو الخطابية” أننا نستغرب من دعم أعضاء البرلمان للمركزية والتي هي سبب البلاء خلال (70) عاما الماضية، وبدل من أنهم يقاتلون من أجل صياغة نظام يضمن الحقوق وينشر التنمية بمستوى أفقي ويحقق رغبات وتطلعات المواطن حدث عكس ذلك.

وأضاف “أبو الخطابية” بالرغم من وقوفنا مع أي مساءلة وفق القانون والتي هي من حق مجلس النواب وكذلك احترامه واحترام رئيسه فإننا نحذر من محاولة تعطيل أو عرقلة نقل الاختصاصات والتي تتبناها الحكومة، وإننا سنتخذ إجراءات كفيلة بوقف هذه المهزلة ونحن على استعداد للقاء أي نائب إذا التبس عليه الأمر، وإيضاح الأمر له جليا وأن النقل جاء وفق صحيح القانون.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى