شؤون سياسية

لجنة الأزمة والطوارئ الوزارية تستعرض عملها أمام أعضاء من مجلس النواب في طرابلس

وكالة الغيمة الليبية للأخبار- طرابلس.
عُقدت ظهر اليوم الثلاثاء بقاعة ركسوس الجلسة الخامسة لعدد من أعضاء مجلس النواب في طرابلس بحضور عدد(40) نائباً حسب ماذكر النائب “حمودة سيالة”، والذي أوضح أن لجنة التواصل قامت باستكمال طرح تصورها عن أهم الساحات والدول التي يتوجب زيارتها في هذه الظروف، والمعايير الضرورية لأعضاء الوفود المتوجهة بهذه الزيارات.

أيضاً تم خلال هذه الجلسة في اطار التعاون بين متابعة لجنة الأزمة المشكلة من مجلس النواب ولجنة الطوارئ المشكلة من حكومة الوفاق الوطني، تم استضافة اللجنة بالجلسة التي قامت فيها باستعراض عملها واوجه نشاطها وما قامت به من خطوات خلال فترة الأزمة قدمت تقريراً مفصلاً عن العقبات والصعوبات التي تواجهها في اداء عملها، وقام النواب بتوجيه الاسئلة للجنة من ضمنها، كيف للجنة الأزمة بمجلس النواب ان تساهم في تذليل هذه الصعاب مثل العقبات التي قد يمرون بها بديوان المحاسبة أو مصرف ليبيا المركزي أو الأجهزة التي تتبع مجلس النواب.
وعقب الجلسة أقيم مؤتمر صحفي تحدث فيه نائب رئيس لجنة الأزمة والطواريء بالمجلس الرئاسي”عثمان عبد الجليل”عن الوضع الإنساني للنازحين جراء الاشتباكات المسلحة الواقعة جنوب طرابلس والتي وصفها بأنها كارثة إنسانية وخاصة في شهر رمضان المبارك، موضحاً أن سبب تغيير اللجنة كان بناءً على طلب أعضاءها حتى يكون بها وزراء تنفيذيين نتيجة لكبر حجم الأزمة.

كما أكد “عبد الجليل” أنه كان هناك تأخير في منح المخصصات للبلديات الواقعة في نطاق الاشتباكات المسلحة ولكن هذه المخصصات اليوم وصلت موضحاً أن هذه الأمور لا تتحمل مسؤليتها اللجنة انما الاجراءات الإدارية والمالية أخذت وقت أكثر من المتوقع. 

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق