شؤون سياسية

وزارة الخارجية تبدي استيائها من معاملة المواطنين الليبيين عند دخولهم وخروجهم من الأراضي المصرية عبر منفذ السلوم البري

وكالة الغيمة الليبية للأخبار- طرابلس.

استقبل وكيل وزارة الخارجية للشؤون السياسية “محمد عيسى” بمكتبه القائم بالأعمال بالسفارة المصرية لدى ليبيا “تامر مصطفى” ، بحضور رئيس مصلحة الجوازات والجنسية وشؤون الأجانب اللواء “يوسف مراد” ومدير إدارة الشؤون العربية المكلف، وذلك لإبلاغه باستياء وزارة الخارجية والتعاون الدولي حول الطريقة السيئة التي يتم فيها معاملة المواطنين الليبيين خلال دخولهم وخروجهم من الأراضي المصرية عبر منفذ السلوم البري.

وتم خلال اللقاء استعراض التقارير الواردة إلى كل من وزارة الخارجية ومصلحة الجوازات والجنسية بالخصوص مع القائم بالأعمال المصري، والتي تضمنت عدة ممارسات من بينها الانتظار داخل الصالة المخصصة للجوازات لساعات طويلة تصل إلى (15) ساعة دون أسباب واضحة أو مراعاة للحالات الإنسانية، عدى عن المعاملة السيئة التي تصل إلى حد التعدي بالسب على المسافرين الليبيين، وعدد من الاشكاليات الأخرى الموجودة داخل المعبر.

وعبر القائم بالأعمال المصري عن رفضه لهذه الأفعال المستهجنة، وعن العمل لنقل هذه المشاكل إلى السلطات المصرية المختصة وموافاة وزارة الخارجية الليبية بما سيرد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى