شؤون سياسية

وزير الخارجية الإيطالي يحذر من مخاطر عدم إجراء الانتخابات في موعدها

وكالة الغيمة الليبية للأخبار – روما.

حذر وزير الخارجية الإيطالي، “لويجي دي مايو” من أنه إذا لم تجر الانتخابات المقررة في (24) ديسمبر في ليبيا، فهناك خطر اندلاع أعمال عنف وعدم استقرار في البلد، جاء ذلك في منشور له على منصة (فيسبوك)، غداة مشاركته أمس في نيويورك برئاسة اجتماع وزاري بشأن ليبيا مع نظيريه الفرنسي، “جان إيف لودريان” والألماني “هايكو ماس”.

وقال “دي مايو” نواصل العمل كي يقدم المجتمع الدولي الدعم للعملية السياسية الليبية، واصفا بالأساسي إقامة انتخابات حرة ونزيهة وشاملة يريدها شعب ليبيا، الذي يطالب بحياة طبيعية.

وجدد وزير الخارجية الإيطالي عدم التصويت من شأنه أن يعرض استقرار المنطقة بأسرها للخطر وفتح مرحلة جديدة من العنف، وقد تنعكس تداعيات ذلك على إيطاليا وعلى الاتحاد الأوروبي.

وأضاف “دي مايو” نواصل تشجيع عملية الانتقال السياسي ونعيد التأكيد على الحاجة الملحة لانسحاب جميع المقاتلين والمرتزقة الأجانب من الأراضي الليبية، وهذا يتطلب التزام المجتمع الدولي بأكمله.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى