شؤون سياسية

(يونيسف) تطالب بإنهاء احتجاز المهاجرين في ليبيا وتدعو السلطات الليبية لإطلاق سراح أكثر من (1100) طفل

وكالة الغيمة الليبية للأخبار – طرابلس.

أصدرت منظمة (يونيسف) التابعة للأمم المتحدة والمعنية بشؤون الأطفال، بيانا دعت فيه السلطات الليبية إلى إطلاق سراح المهاجرين الأطفال المتواجدين في مراكز الاحتجاز، في ظروف سيئة للغاية.

وأشارت منظمة (يونيسف) إلى أن السلطات الليبية أنقذت (125) طفلا في البحر المتوسط، ضمن عمليات الإنقاذ التي نفذتها الأسبوع الماضي لقوارب المهاجرين، ونقلتهم جميعا إلى مراكز احتجاز تابعة لها.

وذكرت المنظمة الأممية في بيانها أنه يتم إرسال غالبية من يتم إنقاذهم إلى مراكز احتجاز مزدحمة في ليبيا، تسودها ظروف بالغة الصعوبة، فضلا عن محدودية وصولهم (المهاجرين) للمياه وللخدمات الصحية، ويوجد في هذه المراكز ما يقرب من (1100) طفل.

وحثت (يونيسف)، السلطات الليبية على إطلاق سراح جميع الأطفال ووضع حد لاحتجاز المهاجرين، وأوردت في بيانها أنه لا يزال وسط البحر الأبيض المتوسط ​​أحد أكثر طرق الهجرة دموية وخطورة في العالم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى