السياحة والآثار

تعاون ليبي أسباني في مجال الاستثمار السياحي في ليبيا

وكالة الغيمة الليبية للأخبار - طرابلس.

استقبل رئيس الهيئة العامة للسياحة “خيضر مالك” اليوم الثلاثاء بمكتبه في طرابلس، سفير مملكة أسبانيا لدى ليبيا “فرانسيسكو دي ميغال” والوفد المرافق له، بحضور المدير العام بالهيئة “عادل فارينة”، ورئيس قسم دول جنوب أوروبا والمكلف بالعلاقات الليبية الإسبانية بوزارة الخارجية “حسن القاني”، ورئيس جهاز الشرطة السياحية العميد “المبروك الزايدي”.

وتمحور اللقاء حول مجموعة نقاط من ضمنها التعاون المشترك بين ليبيا وأسبانيا في مجال الاستثمار السياحي والتدريبي، كما طلب رئيس الهيئة من السفير إجراء تسهيلات للمواطنين الليبيين الذين تقدموا بطلبات الحصول على التأشيرة الإسبانية دون تكبيدهم عناء السفر إلى دولة تونس، مؤكداً على استعداد ليبيا منح تأشيرات الدخول إلى ليبيا للمواطنين الإسبان، وأيضاً تطرق إلى موضوع إجراء توأمة بين مدن سياحية في ليبيا وأخرى في أسبانيا، منوهاً الى تقديم مقترح لإقامة مؤتمر متبادل بين قطاع السياحة العام والخاص في ليبيا و أسبانيا في القريب، وأن أبواب الاستثمار مفتوحة للشركات للعمل في مجال الاستثمار السياحي.

وبالمقابل رحب السفير “فرانسيسكو” بهذا اللقاء وأبدى استعداد المملكة في برنامج التعاون، حيث هناك عدة روابط تجمع البلدين، مشيراً الى احتياج ليبيا لأن تكون معروفة سياحياً على المستوى الدولي وهذا يحتاج من الحكومة الليبية أن تخطو خطوات في هذا المجال، متمنياً أن تعّرف ليبيا عن سياحتها كما ينبغي، مؤكداً على محاولته لإجراء التراتيب اللازمة في مجال التعاون المشترك.

يذكر أنه كان هناك تعاون من قبل النيابة العامة في أسبانيا وليبيا للقبض على تجار في برشلونة لاسترجاع أكثر من (6) قطع أثرية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق