السياحة والآثار

ورشة عمل حول دعم التأمين الذاتي للمرافق السياحية والمواقع الأثرية والمتاحف

وكالة الغيمة الليبية للأخبار – طرابلس.

نظمت الهيئة العامة للسياحة بالتعاون مع أكاديمية (سيجما) للتعليم والتدريب وإدارة الموارد البشرية ورشة عمل بطرابلس صباح يوم الخميس 12 ديسمبر الجاري، تحت عنوان (دعم التأمين الذاتي للمرافق السياحية والمواقع الأثرية التاريخية والمتاحف)، حضر الورشة رئيس الهيئة “خيضر مالك” و مديرو الإدارات وعدد من المختصين والمهتمين في جانب السياحة وحماية الأثار.

أحتوى برنامج الورشة على عرض شريط وثائقي يعرف بدور الهيئة العامة للسياحة في حماية الموروث الثقافي، أيضاً طُرحت أربعة ورقات تحدثت عن المعالم التاريخية والمواقع الأثرية (واقع وتحديات)، التعريف بالتأمين الذاتي الطرق والوسائل وإمكانية التطبيق و دور الجهات الرسمية والسلطات المحلية في دعم التأمين الذاتي لتوفير الحماية الأفضل للمواقع الأثرية والمتاحف.

شارك الحضور بالنقاش والتحاور ومداخلات للخروج بمجموعة توصيات تُرفع للجهات المسؤولة وأصحاب القرار فيما يخص أفضل السُبل لحماية المعالم التاريخية والمواقع الأثرية والمتاحف.

وقال مدير عام مركز المعلومات والتوثيق بالهيئة “أسامة الخبولي”، يُعتبر التأمين تجربة السياحة في هذا الموضوع، وذلك باستخدامنا لنظم المعلومات الجغرافية، وتقنية الاستشعارعن بُعد، من خلال مشروع (أطلس) ألذي يُعتبر ضمن أهم المشاريع التي تشرف عليها الهيئة العامة للمعلومات، مع عدة وزارات أخرى، بدأنا في عدة مواقع ومناطق سياحية بالنسبة لمشروع أطلس، وكانت أهمها (لُبدة، صبراته، غدامس، غات)، أيضاً توجهنا لمراقع أخرى مثل (ترهونة، غريان، بني وليد، كملة، نالوت، جادو)، وفي الجنوب كانت وجهتنا إلى (جالو، أوجلة، جخرة)، وهذه التقنية هى كيفية الحفاظ على هذه المواقع بإستخدام الصورالرقمية والاستشعارعن بُعد وكيفية التخطيط فيها من حيث التخطيط الاستراتيجي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق