الصحة والبيئة

الإعلان عن انطلاق الحملة الوطنية(الأولى) للتوعية والكشف المبكر بسرطان عُنق الرحم

وكالة الغيمة الليبية للأخبار – طرابلس.
عُقد صباح يوم الخميس بمقر المركز الوطني لمكافحة الأمراض بفرع سوق الجمعة، مؤتمراً صحفياً للأعلان عن انطلاق الحملة الوطنية (الأولى) للتوعية والكشف المبكر بسرطان عُنق الرحم يوم السبت (18) يناير، وتستمر لمدة أسبوعين وتستهدف (50) بلدية، بالتعاون مع المركز الوطني لمكافحة الأمراض ووزارة التعليم.

حضر المؤتمر رئيس اللجنة العلمية بالحملة “الهادي عريبي”، رئيس الأتحاد العام”محمد ديكو”، مدير عام المركز الوطني لمكافحة الأمراض “بدر الدين النجار”، مدير إدارة الخدمة الإجتماعية والصحة المدرسية بوزارة التعليم “فوزية بن غشير” .
وقال رئيس اللجنة العلمية بالحملة، أنها تأتي من منطلق الوقاية خير من العلاج، ونهدف من وراءها لنشر الوعي الصحي بين المواطنين تجاه مشكلة صحية تستحق الإهتمام بها ألا وهى سرطان عُنق الرحم، والسرطان بصفة عامة من المعضلات التي يُعاني منها العالم وليبيا ليست استثناء، ولكن هذا النوع من السرطانات يُمكن اكتشافه مبكراً والتقليل من مخاطره ومنعه، ويُعد السرطان في ليبيا ثالث أسباب الوفيات في المجتمع، بعد حوادث الطُرق وأمراض القلب، وبالتحُديد سرطان عُنق الرحم نجده الثالث كسبب للوفاة عند النساء، فسرطان الثدي يأتي في المرتبة الأولى ثم يتبعه سرطان القولون.
كما نوه مدير عام المركز الوطني”بدر الدين النجار” إلى أن الحملة تأتي في إطار زياد الوعي لدى المواطنين خاصة النساء والفتيات، لتعريفهن بالمرض وأسبابه وطرق الوقاية منه، والتي ستكون عن طريق المحاضرات التوعوية والنشرات الصحية والملصقات واستهداف المدارس .
وأكد “النجار” على أهمية الكشف المبكر على المرض للحد من إنتشاره ومعالجته، أيضاً ضرورة تلقي التحصينات التي يوفرها المركز، للوصول إلى مجتمع صحي ومعافى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق