السياحة والآثار

الشرطة السياحية ومصلحة الآثار وجهاز المدن التاريخية يناقشون أبرز عراقيل حماية المواقع الأثرية

وكالة الغيمة الليبية للأخبار- جنزور.

عُقد اليوم الاثنين بمقر جهاز الشرطة السياحية بمنطقة جنزور، اجتماع، ضم رئيس الشرطة السياحية وحماية الآثار اللواء “السنوسي صالح”، ونائب رئيس الجهاز، ورئيس مصلحة الآثار “محمد فرج”، ومدير جهاز المدن التاريخية “عبد المولى الصويدي”، وعددا من مديري الإدارات.

وناقش المجتمعون الصعوبات والعراقيل التي تواجه المؤسسات في تنفيذ مهامها، أيضاً التطرق لإيجاد حلول لرفع الحظر على المواقع الأثرية الخمس.

وقال رئيس مصلحة الآثار، لوكالة الغيمة الليبية للأخبار، تمحور اجتماع اليوم حول المواضيع المشتركة بين هذه القطاعات، التي تقدم خدمات تحافظ على الموروث الثقافي في ليبيا.

وفي ذات السياق أوضح مدير إدارة العلاقات بجهاز الشرطة السياحية المقدم “معز الجعفري”، تم طرح المشاكل والعراقيل من الجانب الفني والأمني، التي تواجهها مصلحة الآثار وجهاز المُدن التاريخية، مع محاولة تذليل هذه الصعاب وحماية المواقع الأثرية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى